أدوات شخصية
User menu

الأحاديث الصحيحة فى فضل قيام رمضان (التراويح)

من صحيح السنة النبوية

اذهب إلى: تصفح, ابحث


[١]عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: "من قام رمضان إيمانا (1) واحتسابا (2) غفر له ما تقدم من ذنبه (3) " (4)

[٢]عن عائشة - رضي الله عنها - قالت: " كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - إذا دخل العشر , أحيا الليل , وأيقظ أهله , وجد , وشد المئزر " (1) وفي رواية: "ورفع المئزر " (2)

[٣]عن عائشة - رضي الله عنها - قالت: " كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يجتهد في العشر الأواخر ما لا يجتهد في غيره " (1)

المصادر وشرح الكلمات :

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

  1. (1) أي: مؤمنا بالله , ومصدقا بأنه تقرب إليه. عون المعبود (3/ 309) (2) أي: طلبا للثواب. عون المعبود - (ج 3 / ص 309) (3) قال السيوطي: هو محمول على الصغائر دون الكبائر. قال النووي: إن المكفرات إن صادفت السيئات , تمحوها إذا كانت صغائر وتخففها إذا كانت كبائر , وإلا تكون موجبة لرفع الدرجات في الجنات. تحفة الأحوذي (ج2ص220) (4) (خ) 37 , (م) 173 - (759)
  2. (1) (م) 7 - (1174) , (خ) 1920 , (س) 1639 , (د) 1376 (2) (ش) 8673 , (حم) 1103 , وقال الأرناؤوط: إسناده حسن. وقيل لأبي بكر بن أبي شيبة: ما " رفع المئزر "؟ , قال: اعتزل النساء.
  3. (1) (م) 8 - (1175) , (ت) 796 , (جة) 1767 , (حم) 24572
  • آخر تعديل لهذه الصفحة كان يوم ١٩ ديسمبر ٢٠١٤ الساعة ١٨:٥٤.
  • تم عرض هذه الصفحة ٥١٥ مرة.