أدوات شخصية
User menu

الأحاديث الصحيحة فى فضل الوقوف بعرفة

من صحيح السنة النبوية

اذهب إلى: تصفح, ابحث


[١]عن عائشة - رضي الله عنها - قالت: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: " ما من يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبدا من النار من يوم عرفة وإنه ليدنو , ثم يباهي بهم الملائكة فيقول: ما أراد هؤلاء؟ " (1)

[٢]عن عبد الله بن عمرو - رضي الله عنهما - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: " إن الله - عز وجل - ليباهي ملائكته عشية عرفة بأهل عرفة، يقول: انظروا إلى عبادي , أتوني شعثا غبرا " (1)

[٣]عن أنس بن مالك - رضي الله عنه - قال: " وقف رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بعرفات , وقد كادت الشمس أن تئوب (1) فقال: يا بلال، أنصت لي الناس (2) " , فقام بلال فقال: أنصتوا لرسول الله - صلى الله عليه وسلم - فنصت الناس، فقال: " معاشر الناس، أتاني جبريل آنفا (3) فأقراني من ربي السلام , وقال: إن الله غفر لأهل عرفات وأهل المشعر (4) وضمن عنهم التبعات (5) "، فقام عمر بن الخطاب - رضي الله عنه - فقال: يا رسول الله , هذا لنا خاص؟ , فقال: " هذا لكم , ولمن أتى بعدكم إلى يوم القيامة " , فقال عمر: كثر خير الله وطاب. (6)

المصادر وشرح الكلمات :

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

  1. (1) (م) 436 - (1348) , (س) 3003 , (جة) 3014
  2. (1) (حم) 7089 , 8033 , انظر صحيح الجامع: 1867 , 1868 , وصحيح الترغيب والترهيب: 1153
  3. (1) أي: تغيب. (2) أي: مرهم بالسكوت للاستماع. وقد ذكر علي بن المديني أنه قال لابن عيينة: أخبرني معتمر بن سليمان عن كهمس عن مطرف قال: الإنصات من العينين , فقال له ابن عيينة: وما ندري كيف ذلك؟ , قال: إذا حدثت رجلا فلم ينظر إليك , لم يكن منصتا. وهذا محمول على الغالب , والله أعلم. فتح الباري (1/ 193) (3) أي: قبل قليل. (4) سمي المشعر, لأنه معلم للعبادة , والحرام, لأنه من الحرم, أو لحرمته. (فتح الباري) - (ج 5 / ص 352) (5) التبعات: حقوق العباد بعضهم من بعض. (6) التمهيد لابن عبد البر (1/ 128) , صحيح الترغيب والترهيب: 1151
  • آخر تعديل لهذه الصفحة كان يوم ١٩ ديسمبر ٢٠١٤ الساعة ١٩:١٩.
  • تم عرض هذه الصفحة ٥٢٤ مرة.