أدوات شخصية
User menu

الأحاديث الصحيحة فى غصب شيء من الأرض

من صحيح السنة النبوية

اذهب إلى: تصفح, ابحث


[١]عن عروة بن الزبير قال: (ادعت أروى بنت أويس على سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل - رضي الله عنه - أنه أخذ شيئا من أرضها , فخاصمته إلى مروان بن الحكم , فقال سعيد: أنا آخذ من أرضها شيئا بعد الذي سمعت من رسول الله - صلى الله عليه وسلم -؟ , فقال مروان: وما سمعت من رسول الله - صلى الله عليه وسلم -؟ , قال: سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول: " من أخذ شبرا من الأرض ظلما) (1) (طوقه الله إياه يوم القيامة من سبع أرضين ") (2) (فقال له مروان: لا أسألك بينة بعد هذا) (3) (فقال سعيد: دعوها وإياها , اللهم إن كانت كاذبة , فأعم بصرها) (4) (واقتلها في أرضها) (5) (قال عروة: فرأيتها عمياء تلتمس الجدر , تقول: أصابتني دعوة سعيد بن زيد , فبينما هي تمشي في الدار , مرت على بئر في الدار , فوقعت فيها , فكانت قبرها) (6).


[٢]عن أبي سلمة بن عبد الرحمن قال: قال لنا مروان: انطلقوا فأصلحوا بين هذين: سعيد بن زيد - رضي الله عنه - وأروى بنت أويس , فأتينا سعيد بن زيد , فقال: أترون أني قد استنقصت من حقها شيئا؟ , أشهد لسمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول: " من أخذ شبرا من الأرض بغير حقه , طوقه من سبع أرضين , ومن اقتطع مال أخيه بيمينه , فلا بارك الله له فيه " (1)


[٣]عن يعلى بن مرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: (" أيما رجل ظلم شبرا من الأرض، كلفه الله - عز وجل - أن يحفره حتى يبلغ آخر سبع أرضين) (1) (ثم يحمل ترابها إلى المحشر) (2) (يوم القيامة , حتى يقضى بين الناس ") (3)

[٤]عن أبي مالك الأشعري - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: (" أعظم الغلول عند الله ذراع من الأرض , تجدون الرجلين جارين في الأرض أو في الدار, فيقتطع أحدهما من حظ صاحبه ذراعا) (1) وفي رواية: (فيسرق أحدهما من صاحبه ذراعا) (2) (فإذا اقتطعه, طوقه من سبع أرضين إلى يوم القيامة") (3)


[٥]عن أبي سلمة بن عبد الرحمن قال: (كانت بيني وبين أناس خصومة في أرض , فدخلت على عائشة - رضي الله عنهما - فذكرت لها ذلك , فقالت: يا أبا سلمة , اجتنب الأرض) (1) (فإن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: " من ظلم قيد شبر من الأرض) (2) (طوقه يوم القيامة من سبع أرضين ") (3)


[٦]عن ابن عمر - رضي الله عنهما - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: " من أخذ من الأرض شيئا بغير حقه , خسف به يوم القيامة إلى سبع أرضين " (1)

[٧]عن وائل بن حجر - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: " من غصب رجلا أرضا ظلما , لقي الله وهو عليه غضبان " (1)

المصادر وشرح الكلمات :

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

  1. (1) (م) 139 - (1610) , (خ) 3198 (2) (م) 137 - (1610) , (خ) 2452 , (ت) 1418 , (حم) 1646 (3) (م) 139 - (1610) (4) (م) 138 - (1610) (5) (م) 139 - (1610) (6) (م) 138 - (1610)
  2. (1) قال الشيخ شعيب الأرنؤوط: إسناده قوي: 1640 , 1649 , وقال الشيخ أحمد شاكر في كلا الروايتين: إسناده صحيح.
  3. (1) (حم) 17607 , انظر الصحيحة: 240 (2) (حم) 17594 , انظر صحيح الجامع: 5984 , الصحيحة: 242 , وقال الشيخ شعيب الأرناءوط: إسناده حسن. (3) (حب) 5164 , انظر صحيح الترغيب والترهيب: 1868
  4. (1) (حم) 17832 , انظر صحيح الترغيب والترهيب: 1869 , وقال الشيخ شعيب الأرناؤوط: إسناده حسن. (2) (حم) 22965 , وقال الأرناؤوط: إسناده حسن في المتابعات والشواهد. (3) (حم) 17832
  5. (1) (خ) 3023 , (م) 142 - (1612) (2) (م) 142 - (1612) , (خ) 2321 (3) (حم) 24398 , (خ) 2321 , (م) 142 - (1612)
  6. (1) (خ) 2322 , 3024 , (حم) 5740
  7. (1) (طب) ج22ص19ح25 , الصحيحة: 3365، صحيح الترغيب والترهيب: 1870
  • آخر تعديل لهذه الصفحة كان يوم ١٨ ديسمبر ٢٠١٤ الساعة ١٧:٣٨.
  • تم عرض هذه الصفحة ٨٬٥٤١ مرة.