أدوات شخصية
User menu

الأحاديث الصحيحة فى التولي يوم الزحف

من صحيح السنة النبوية

اذهب إلى: تصفح, ابحث


[١]عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: (سأل رجل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقال: يا رسول الله ما الكبائر؟ , فقال: " هن تسع ") (3) (قالوا: يا رسول الله وما هن؟ , قال: " الشرك بالله، والسحر، وفي رواية: (وتعلم السحر) (4) وقتل النفس التي حرم الله إلا بالحق، وأكل مال اليتيم، وأكل الربا، والتولي يوم الزحف (5) ") (6)

[٢]عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: " خمس ليس لهن كفارة: الشرك بالله - عز وجل - وقتل النفس بغير حق وبهت مؤمن (1) والفرار يوم الزحف، ويمين صابرة يقتطع بها (2) مالا بغير حق " (3)


المصادر وشرح الكلمات :

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

  1. (1) التولي يوم الزحف: الفرار عن القتال يوم ازدحام الطائفتين. (2) [الأنفال/15 - 16] (3) (د) 2874 (4) (حب) 6559 , (ك) 1447, صححه الألباني في الإرواء: 2198، 2238، وصحيح الترغيب والترهيب: 1341، 2801 , وصحيح موارد الظمآن: 661 (5) التولي يوم الزحف: الفرار عن القتال يوم ازدحام الطائفتين. (6) (خ) 2615 , (م) 89
  2. (1) أي: القول عليه بما لم يفعله , حتى حيره في أمره وأدهشه. يقال: بهته بهتا وبهتانا , أي: قال عليه ما لم يفعل. ومقتضى تخصيص المؤمن أن الذمي ليس كذلك , ويحتمل إلحاقه به , وعليه , فإنما خص به المؤمن , لأن بهته أشد. فيض القدير (3/ 610) (2) أي: يأخذ. (3) (حم) 8722 ,حسنه الألباني في الإرواء: 2564، صحيح الجامع: 3247 , صحيح الترغيب والترهيب: 1339
  • آخر تعديل لهذه الصفحة كان يوم ١٧ ديسمبر ٢٠١٤ الساعة ١٨:٢٨.
  • تم عرض هذه الصفحة ١٬٥٥٢ مرة.